Loading

أسلحة الحسم التي رجحت الكفة في حرب 6 أكتوبر

مقاتلات ميج – 21

تمكنت ميج — 21 خلال حرب أكتوبر 1973 من إسقاط 90 طائرة إسرائيلية علي الأقل، وهي طائرة حربية اعتراضية أسرع من الصوت من تصميم وصنع مكتب ميكويان جيروفيتش في الاتحاد السوفيتي.

مقاتلات ميج – 17

وشاركت أيضا هذه المقاتلة فى حرب أكتوبر على الجبهة المصرية، وهي طائرة حربية نفاثة من تصميم مكتب ميكويان جيروفيتش في الاتحاد السوفيتى السابق. دخلت الخدمة عام 1952 وأنتجت بكميات كبيرة تفوق العشرة آلاف طائرة وصدرت إلى العديد من دول العالم وشاركت في العديد من الحروب والصراعات مثل حرب فييتنام والصراع العربي الإسرائيلي.

سوخوي سو - 7 بي إم

اشتركت المقاتلات المصرية سوخوي سو-7 بي إم مع المقاتلات ميراج، التي تبرعت بها ليبيا، بهجمات عميقة في العمق الإسرائيلي بسيناء، وتعد هذه الطائرة مقاتلة-قاذفة نفاثة من تصميم وتصنيع مكتب سوخوي في الاتحاد السوفيتى السابق، وخدمت السوخوي-7 في القوات الجوية السوفيتية، كما صدرت للعديد من دول الكتلة الشرقية ودول الشرق الأوسط.

قاذفات توبوليف تي يو — 16

قامت المقاتلات المصرية بهجمات بالمشاركة مع قاذفة القنابل الاستراتيجية توبوليف تي يو — 16 والتي أحدثت زعزعة كبيرة في الخطوط الخلفية للقوات الإسرائيلية، وتعد هذه القاذفة نفاثة ثنائية المحرك كانت استخدمت من قبل الاتحاد السوفيتي لمدة 50 عاما ولا تزال مستخدمة لدى القوات الجوية الصينية ولقد تم تصنيع قرابة 1500 طائرة من هذا النوع وصدرت لعدة دول منها مصر وجورجيا والصين والعراق ودول أخرى.

صواريخ سام – 6

تعد هذه الصواريخ الروسية أهم سلاح فى حرب أكتوبر والذي حقق لمصر الإنتصار الكبير، حيث تتميز هذه الصواريخ بقدراتها الكبيرة على المناورة ضد الأهداف الجوية مهما بلغت سرعتها أو قدرتها على المناورة.

وتعد هذه المنظومة متوسطة المدى ذاتية الحركة التي تعمل على تأمين مسرح العمليات العسكرية بالكامل على مختلف الإرتفاعات الجوية بداية من الشديدة الانخفاض وحتى الشاهقة منها وتقوم بتوفير مظلة دفاعية للقوات البرية المتقدمة.

صواريخ بيتشورا

هو صاروخ أرض — جو سوفيتى الصنع، وقد صمم هذا البرنامج للتغلب على أوجه القصور في صواريخ SA-2، التي تعمل على ارتفاعات منخفضة، بسرعات أقل، مع وجود استجابة أكثر فعالية للأجهزة الإلكترونية.

ويضمن نظام بيتشورا الصاروخى المضاد للجو التصدي لجميع وسائل الهجوم الجوى، فبوسعه التصدي بفعالية كبيرة مقارنة بالأنظمة الصاروخية المضادة للطائرات الأخرى والأهداف الصغيرة الحجم والتى تحلق على ارتفاعات منخفضة.

منظومة "ستريلا" الدفاعية

يعد هذا السلاح من أهم الأسلحة المستخدمة في حرب أكتوبر، وهو ﺻﺎﺭﻭﺥ ﻣﺤﻤﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺘﻒ ﻣﻦ ﻓﺌﺔ ﺃﺭﺽ — ﺟﻮ ﻣﻀﺎﺩ ﻟﻠﻄﺎﺋﺮﺍﺕ، ﻳﺘﻤﻴﺰ ﺑﺎﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﺑﺎﻷﺷﻌﺔ ﺗﺤﺖ ﺍﻟﺤﻤﺮﺍﺀ ﻭﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﺍﻟﺤﺮﺍﺭﻱ ﻭﺍﻟﻘﺪﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﻟﻴﺔ ﻟﻼﻧﻔﺠﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺅﻭﺱ ﺍﻟﺤﺮﺑﻴﺔ.

صواريخ ساجر.. "مغتصب" الدبابات الإسرائيلية

"ساجر" هو صاروخ موجه، مضاد للدروع، ينتمى لفئة صواريخ الجيل الأول ويعمل وفقاً لمبدأ السيطرة والمتابعة البصرية، ويسمى بـ"المالتوكا" ويتميز ببطىء سرعته، وتعتمد دقّة الإصابة فيه على مهارة الرامى حيث يتحكم الرامى فى الصاروخ عن طريق سلك من لحظة إطلاقه وحتى وصولوه للهدف، ولقد كانت مهمة اتقان الإصابة بهذه الصاروخ شاقة للغاية ومثلت حديا كبيرا ولقد كان الجندى المصرى يطلق من 20 إلى 25 صاروخ يوميا فى التدريبات، حتى وصل للدرجة المبهرة التى قدمها فى حرب أكتوبر.

منظومة "شيلكا" المضادة للطائرات

منظومة "شيلكا" الروسية هي منظومة دفاعية جوية ضد الأهداف المنخفضة بغرض إجبارها على الارتفاع لكي لا تدخل مجال صواريخ الدفاع الجوي.

---------------------------------------------------------------

صاروخ إس 75 — دفينا

صاروخ سوفيتي يستخدم لإطلاق الصاروخ الاعتراضي على طائرة العدو، واستخدم الصاروخ الدفاعي لأول مرة من قبل الاتحاد السوفيتي سنة 1957.

دبابة تي 62

التى 62 دبابة قتال رئيسية سوفيتية التصميم والصنع بنيت لكى تكون بديلا للدبابة الشهيرة تى 55 وظهرت التى 62 فى عام 1961 كانت أحد أفضل دبابات العالم وحملت أول مدفع دبابة أملس فى التاريخ فكان مدفعها عيار 115 مم هو علامتها المميزة .

مصر اشترت ما يزيد قليلا عن 200 دبابة من هذا الطراز فى الفترة من 1971 وحتى 1973 وكانت هذه الدبابات هى رأس حربة سلاح المدرعات المصرى فى حرب أكتوبر حيث كانت أول دبابات تعبر القناة وتميزت التى 62 بخفة حركتها كما أنها فأجأت الإسرائيليين والأمريكان بتفوقها فى القتال الليلى.

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a Copyright Violation, please follow Section 17 in the Terms of Use.