اليوم (24) من الزمن الأربعيني الثلاثاء: 28-3-2017

لا مِثلَ لكَ يا إلهي ... كان يُردِدُها لساني دون إدراكٍ لمعناها ... مجردُ حروفٍ تتبعثر على لساني لتُكَوِّن جُملاً أرددها لأنَّني اعتدْتُ عليها أو تعلْمتُها

بيومٍ من الأيام قررَتْ أذني أن تتمعنَ سماع ما ينطِقُ به لساني، معطيا دماغي أمراً أن يفَكِرَ بالكلمات. لا مِثلَ لكَ إلهي بأي شيءٍ ... أعطيتني وتعطيني حُبكَ، قبلتَني وتقبَلُني بحنوٍ دوماً، عرفتني وتعرِفُني أكثر من ذاتي، شفيْتَ وتشفي كلَّ جراحي

بابُكَ مفتوحٌ لي متى ما قرعتُهُ ... ذراعاك مفتوحتان لاستقبالي كل لحظةٍ

زاوية أفكار إنجيليّة يوميّة

قدِّم جزءاً من وقتك لصديقٍ تُهمِلُهُ

قابِل الآخر بمعاملة طيبة

Credits:

Shabebh Online شبيبة أونلاين

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a Copyright Violation, please follow Section 17 in the Terms of Use.