Loading

ضاعت البكالوريا حُلم البكالوريوس يتحطم فوق أسوار الجامعة العمالية

هايدي حمدي

"الطالب بالجامعة العمالية الآن لن يستطيع الحصول على درجة البكالوريوس وإنما ستكون شهادة بمعهد فوق متوسط ولن يتمكن من استكمال تعليمه فى أى جامعة أخرى"، جملة كفيلة بسحب مرتادي الجامعة العمالية ملفاتهم منها، فحلم كل طالب أن يحصل على تقدير عام يؤهّله للالتحاق بكلية أعلى مكانة استكمالاً لدراسته ككلية التجارة، إلاّ أن هذه الأحلام تبدّدت بعدما أفصح العاملون بشكواهم حول أزمة ختم شهادة الطلاب التي ستؤهّلهم لاستكمال تعليمهم، ما تسبب في سحب بعض طلاب الصف الاول أوراقهم من الجامعة وإقامة دعاوى قضائية ضد الجامعة تتهمها بالنّصب

تتفجر هذه الأزمة في ظل وجود نحو 1.122 مليون متسرب من التعليم في مصر حسب أحدث إحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عام 2017، لتحتل مصر المرتبة الأولى عربيًا في ظاهرة الأمية منذ العام 2014 وحتى الآن .. كما تشير تقارير هيئة الأمم المتحدة إلى احتلال مصر المرتبة العاشرة عالميًا فى مؤشر التعليم، والتى أرجعت هذا المؤشر إلى الظروف الاقتصادية والاجتماعية التي يعاني منها أغلب فئات المجتمع المصري.

الأزمة التي قرأتها في السطور السابقة، دفعت "الدستور" للبحث عن هذه القضية من خلال الحديث مع الطلاب؛ للوقوف على أسباب هذا الأمر، ليقول أحمد عارف «إن الطالب إذا حصل على تقدير جيد جدًا، يساعده ذلك في الالتحاق بأي جامعة أو استكمال تعليمه فى الجامعة العمالية، وهناك شُعب كانت تعادل بكالوريوس التجارة، إلاّ أن الدراسة، الآن، عامين فقط.. متابعًا: منذ عام 2016 قررت الجامعة ألاّ تخطر الطلاب بما يحدث، وكلّفت الموظفين وأعضاء هيئة التدريس بذلك ومَن يواجه الطلاب بالحقيقة كانت إدارة الجامعة تقرر عليه غرامة مادية أو إيقافه عن العمل

خطوات أخرى فصلتنا عن عادل رؤوف، أحد الطلبة، فيحدثنا أن وزارة التعليم العالي والمجلس الأعلى للجامعات منح للجامعة أكثر من فرصة للإعلاء والتطوير من مستواها العلمي والفني والبشري، لكن اقتصرت ردود أفعالها على وعود على ورق، فقط، وعلى أساسها تنهب وتسرق أموال الطلاب في خلال العامين من صدور قرار سحب طابع تنسيق البكالوريوس من الجامعة لسوء أوضاعها، فالجامعة لم تلتزم بالشروط التي فرضتها عليها الوزارة، والتي يأتي على رأسها معادلة درجة البكالوريوس التي تمنحها الجامعة للطلاب الملتحقين بها، وتغيير المناهج واللوائح الدراسية كذلك تعيين 23 عضو هيئة تدريس وانتداب 11 عضوًا وتطوير الموارد الفنية والبشرية وتطوير الجامعة بشكل عام

يقاطعه خالد محمد: "بسبب عدم الالتزام بهذه الشروط قرر المجلس الأعلى للجامعات أن تمنح الجامعة العمالية الطلاب الملتحقين بها دبلوم مهني منتهي مدته سنتين ولا يسمح لحامل هذه الشهادة استكمال دراسته بالكليات والمعاهد المصرية، مطالبًا بمحاكمة رئيس الجامعة ورئيس مجلس الإدارة وعمداء الفروع المشاركين في سرقة أموال الطلاب وعدم إبلاغهم بما يحدث داخل الجامعة من سرقة وفساد، بحسب قوله

ودحضًا لهذه الأزمة، أصدرت وزارة التعليم العالي بيانًا قالت فيه إن المجلس الأعلى للجامعات قرر أن تمنح الجامعة العمالية دبلومًا منتهيًا مدته سنتين اعتبارًا من العام الجامعي 2016 / 2017 لطلاب الشهادات الفنية فقط (نظام الثلاث سنوات بعد الإعدادية) ولا تمنح الجامعة العمالية درجة البكالوريويس في أي تخصص للطلاب المستجدين، وذلك لحين الانتهاء من تطوير وتحسين جودة العملية التعليمية بها

ويذكر أن الجامعة العمالية واحدة من الجامعات المتخصصة في مجالي التنمية التكنولوجية والعلاقات الصناعية في مصر، حيث تستقبل الجامعة الطلاب الحاصلين على شهادة الثانوية أو على الدبلوم المتوسط، وتمنح لخريجيها درجة البكالوريوس المعتمدة من وزارة التعليم العالي المصرية في مجالي رقابة الجودة وإدارة الأعمال، وتتكون من مقر رئيسي بمدينة نصر بالقاهرة و 13 فرع موزعين على محافظات ومدن مصر

حسب أحدث إحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، من خلال نتائج تعداد مصر لعام 2017، يوجد بمصر نحو 18.4 مليون أمّي من سن 10 سنوات فأكثر من إجمالى عدد سكان في هذه الفئة العمرية يبلغ 71 مليون و369 ألف فرد، حيث شكلت نسبة انتشار الأمية بين المصريين "10 سنوات فأكثر"، 25.8%.

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a Copyright Violation, please follow Section 17 in the Terms of Use.