Loading

الكرة المصرية كله ضرب مفيش شتيمة

أحمد القاضي عدسة : سامر عبد الله

شد وجذب من القمصان، مشادّات بين اللاعبين والحكام، مواجهات حادة بين الأجهزة الفنية للفرق المتنافسة.. هكذا كان الحال في أغلب مباريات الدوري المصري الممتاز للموسم 2017/2018 الذي أوشك على نهايته
الموسم الذي اقتسم فيه قطبي الكرة المصرية بطولات الموسم، بتتويج الأهلي بالدوري العام، والزمالك بكأس مصر، ليضربا موعدا ناريا في مباراة السوبر، شهد الكثير من "الخناقات" خلال مبارياته، منها ما كان نتيجة الحماسة الزائدة في الملعب، ومنها ما خرج عن الروح الرياضية وتطور إلى التهور والمشادات الحقيقية

الاعتراض على قرارات الحكم بشكل فظ هو أحد ظواهر الدوري المصري عبر السنين، ولم يخالف هذا الموسم المعتاد، واستمرت الظاهرة في الحدوث هذا الموسم، دون حسم من قبل اتحاد الكرة

عدسة: سامر عبد الله

الاشتباكات بين اللاعبين تحدث حتى في أكثر الملاعب تقدما، وبين لاعبي أكبر فرق العالم، لكن في الدوري المصري يحتاج الأمر إلى تدخل أفراد وقيادات الأمن المسئولون عن تأمين ملاعب المباريات.

عدسة: سامر عبدالله
عدسة: سامر عبدالله
الأجهزة الفنية هي الأخرى نالت نصيبها من "الخناقات"، فالمديرين الفنيين وبقية أعضاء الجهاز الفني، بل وحتى اللاعبون على دكة الاحتياط، يشاركون في أي اشتباكات تحدث على أرض الملعب، ويوجهون اللوم إلى الحكام المساعدين وحكم الملعب على كل قرار تحكيمي وإن كان واضحا
قرارات الحكام خلال الموسم لم تكن حاسمة في إنهاء المشادات في الملاعب في كثير من المواقف، لذلك كانت الاحتجاجات خلال المباريات تتم دون خوف من قبل اللاعبين والأجهزة الفنية.

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a Copyright Violation, please follow Section 17 in the Terms of Use.