Loading

صيف جنينة الحيوانات حكايات مع «الدُش» البارد والآيس كريم

في جنينة الحيوانات بالجيزة حكايات مليئة بالتفاصيل، خاصة في الصيف إذ تضرب الحرارة الأقفاص والملل يحاصر سكانها، ويبقى أملها الوحيد «دش بارد» وقطعة من الآيس كريم
الشمبانزي يفقد مرحه المعتاد في الجو الحار، ويكافح ذلك بلح ولبن وفاكهة بالإضافة إلى مسبب السعادة وهو الآيس كريم، كما يتناول التفاح والخس والفلفل الطازج وعصير المانجو

الشامبانزي عاشق الآيس كريم في جنينة الحيوانات

بجسد ممتلئ وفرو كثيف وعيون جاحظة بنية اللون يجلس كل دب على حدة ليستمتع بنافورة المياه وبحيرة صغيرة يبقى بداخلها لمدة 7 ساعات «يغطس ويعوم» في حالة فرح متناهية.

الأرز بلبن وجبة هامة للدب في مواجهة الحر

بعد استحمامه وتناوله 6 كيلو جرامات من اللحم يجلس الأسد في قفصه مسترخيًا «لا بيهش ولا بينش»، ويستغنى عن موهبته الذي تعود عليها وهي إرهاب الزوار بزئيره، يكفيه فقط النظر بغضب والتكشير عن أنيابه في حالة الانزعاج

يتجاهل الأسد الزوار بعد وجبته اليومية

يتناول الفيل 50 كيلو جرام من الخس و75 كيلو من البرسيم يوميًا، بعدها يشرب 12 وعاء من المياه، ويذهب للاستحمام مرتين لترطيب جسده ثم يخرج للجمهور ويأخذ حمام من الطين والتراب لمكافحة الحشرات

كيلو جرام من الخس و75 كيلو من البرسيم يوميًا تكفي الفيل لمواجهة الحر

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a copyright violation, please follow the DMCA section in the Terms of Use.