Loading

علاج مدمّر الدستور" تحقق في ارتفاع نسب الإصابة نتيجة تناول مضادات حيوية بلا رقيب"

كمال عبد الرحمن

من المرجح أن تكون قد تناولت جرعة أو جرعتين أو أكثر من المضادات الحيوية في عمرك دون استشارة طبيبك المعالج، فالمضادات الحيوية هي أكثر الأدوية شهرة وانتشارا، ويلجأ البعض إليها في أي وقت، ظنًا أنها تعالج مرضه، خاصة وإن كان هذا المرض "دور برد" أو التهاب في الحلق، أو حتى التهابات المسالك البولية

دراسات عديدة حذرت من خطورة تناول المضادات الحيوية، مشددة على أنها تدمير للصحة النفسية والعصبية، إلا أن الأطباء يلجأون لها لشفاء مرضاهم سريعا

الدستور: حققت في الأمر وحاورت عدد من المتضررين، وأطباء يوضحون مدى خطورتها عند تناولها بطريقة خاطئة

"عدوى يصعب علاجها"

إحدى فتيات محافظة البحيرة، والبالغة من العمر 20 عامًا، وتدعى سارة خالد عبدالحميد، كانت تعاني من آلام في الظهر، الأمر الذي دفعها للجوء لأحد أطباء بلدتها، والذي شخص مرضها على أنه "نزلة برد في العضم"، وأوصى ببعض المضادات الحيوية لعلاجها

وقالت "عبدالحميد" إن الطبيب الصيدلي نصحها بعدم تناول كل الدواء، لأن أغلبه كان مضادات حيوية، إلا أنها تناولت الدواء وبعد 30 يوم شعرت بأعراض مرضية أخرى وفوجئت بتعب في معدتها وإسهال وصعوبة في التنفس، وهو ما جعل والديها يأخذونها لإجراء فحوصات طبية عند طبيب آخر، وأخبرها بأن المضادات الحيوية التي تناولتها قتلت البيكتريا النافعة في الأمعاء، وإصابتها بعدوى يصعب علاجها

"بيريحوا دماغهم"

الدكاترة بيكتبولنا مضادات حيوية وخلاص ويريحوا دماغهم"، بهذه الكلمات بدأ أحمد الدسوقي صاحب الـ30 عامًا، حديثه لـ"الدستور"، وقال إنه تعرض لأزمات قلبية متكررة بسبب تناوله مضادات حيوية لفترة طويلة، كما أخبره طبيبه المعالج

حدوث أزمة قلبية

بدأت حكاية "الدسوقي" عندما كان يشعر بآلام في أسنانه، الأمر الذي دفعه للجوء للطبيب الصيدلي الذي صرف له حبوب مسكنة، وأضاف: "أسناني كانت بتوجعني على طول، ولما رحت للصيدلية عشان أجيب علاج لأن مكنش معايا تمن كشف الدكتور، عطاني كذا نوع من المسكنات

أزمات قلبية متكررة بدأت تُصيب"الدسوقي"، حيث أخبره الطبيب المتخصص بعدم تناول أي مضادات لأنها تسببت في إذاء معدته بأمراض عديدة "بدأ يجيلي أزمات قلبيه كتير، وضيق في التنفس وساعات كنت بفقد الوعي، ودايمًا عندي هبوط ومش بقدر أخد نفسي، والدكتور قالي معدتش تاخد أي حبوب مسكنات علشان تعبت معدتي

"تؤثر على الأجنة"

الدكتور إبراهيم عثمان، أخصائي الأمراض الصدرية، قال إن كثرة المضادات الحيوية وتناولها بطريقة غير صحيحة، تتسبب في "حساسية" لبعض المرضى، خاصة مجموعة "البنسلين" وتختلف نسبة الخطورة من شخص لآخر، فمنها ما يسبب الإسعال الخفيف، حرقان المعدة، طفح جلدي، أو هرش، ومنها ما يسبب الإسهال الشديد، أو ضيق التنفس

وأكد "عثمان" أن هناك بعض المضادات الحيوية التي تقتل البيكتريا النافعة بجسم الإنسان، فيما نصح المرضى بعدم تناول المضادات الحيوية في حالة الشعور بأي عرض، والذهاب للطبيب المختص

وأشار "عثمان" إلى أن المضادات الحيوية تؤثر على الأجنة في بطن أمهاتهم، وذلك بعد اختراقها الحاجز المشيمي

"أفسد مفعول حبوب منع الحمل"

ميادة محمد، أم لولد وبنت، كانت تتناول حبوب منع الحمل، لكن المضادات الحيوية أفسدت مفعول الحبوب وتسببت في حملها

السيدة البالغة من العمر27 عامًا، قالت:"شعرت بمغص في معدتي وظهور بعض أعراض الحمل، وعندما ذهبت للطبيبة المختصه أخبرتني أن لدي جنين يبلغ شهرين، وعندما سألتها عن سبب الحمل أكدت أن المضادات الحيوية كانت سببًا في هذا الحمل"

"تزيد من مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية"

دراسات طبية حديثة حذرت من الإكثار من تناول المضادات الحيوية لتخفيف الآلام أو التخلص من احتقان الحلق، مشيرة إلى أنها قد تعرض الإنسان لزيادة مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية، وفقًا لـ"جمعية القلب الأمريكية"

وأظهرت الدراسة الحالية- التي أجريت في جامعة "بيتسبرج" بالولايات المتحدة- أن كلا من مضادات الاحتقان والالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs)، أدرجت كأدوية يمكن أن تزيد من ضغط الدم

وأشار الباحثون إلى أن الأشخاص الذين دأبوا على تناول مضادات الالتهاب غير الستيرودية كانوا أكثر عرضة للإصابة بنوبة قلبية في غضون أسبوع، مقارنة بنفس الفترة الزمنية قبل عام عندما لم يكن المرضى يتناولون مضادات هذا الالتهاب

وقالت كارولين سوندرا في جامعة "بيتسبرج": يجب على الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب غير المضبوطة تجنب تناول مضادات الاحتقان الفموية، وبالنسبة إلى عامة السكان أو الأشخاص الذين يعانون من مخاطر قلبية وعائية منخفضة فعليهم أن يستخدموها بتوجيه من مقدمى الرعاية الصحية»، وأوضحت أن مزيلات الاحتقان مثل "السودوإيفيدرين"، أو"الفينيللفرين" تعمل على تقييد الأوعية الدموية، فهى تسمح بسائل أقل في الجيوب الأنفية

ونظر الباحثون فيما يقرب من 10 آلاف شخص يعانون من التهابات الجهاز التنفسى الذين تم نقلهم إلى المستشفى بسبب النوبات القلبية

صيادلة: "بيكسلوا يكشفوا"

تواصلت "الدستور" مع عدد من الصيادلة، والذين أرجعوا أنّ كثرة بيع وتداول المضادات الحيوية، لكونها الوسيلة الأسهل للمرضى، متكاسلين في الذهاب إلى الأطباء المختصين للعلاج

أضاف محمد لـ"الدستور" أن المريض يطلب كميات كبيرة من المضادات الحيوية، ظنًا بأنها تعمل علي الشفاء السريع دون تفحصه في الاضرار التي تنتج بعدما يتناول تلك المسكنات

عبدالواحد محمد، أحد الصيادلة يؤكد أنّ، "أغلب الروشتات الطبية تحتوي على مضادات حيوية، وهو ما جعله يطلب كميات كبيرة من شركة الأدوية"

فيما يشير محمود علي، أن المضادات الحيوية تستخدم عادة في علاج البكتيريا التي تخترق جسد المرضى، إلا أن المواطنين باتوا يستخدمونها لعلاج كل شيء، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى إلحاق العديد من الأضرار بالجهاز المناعي، معلقًا: لازم نوعّي الناس لمخاطر المضادات

وتابع علي في حديثه مع "الدستور"، أن ثقافة تناول المضادات الحيوية، اخترقت أذهان المصريين بسبب تكرارها في الأدوية الطبية التي يوصي بها الأطباء، دون أن يخبروا المريض عن سبب تناولها، الأمر الذي جعلهم يشعرون أنها ملاذهم الوحيد للشفاء

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a copyright violation, please follow the DMCA section in the Terms of Use.