Loading

هكذا سقط عشماوي في قبضة الجيش الليبي إعداد: محمد كمال

أعلن الجيش الليبي، إلقاء القبض على الإرهابي المصري هشام عشماوي، فجر الاثنين، في عملية نوعية بمدينة درنة.
ونشرت صفحة غرفة عمليات الكرامة التابعة للقوات المسلحة الليبية، تفاصيل القبض على الإرهابي هشام عشماوي في حي المغار بمدينة درنة الواقعة شرق ليبيا، وكشفت أنه كان يرتدي حزاما ناسفا لحظة القبض عليه، لكنه لم يستطع تفجيره بسبب عنصر المفاجأة وسرعة تنفيذ العملية من أفراد القوات المسلحة.
وتمكن الجيش الليبي، من دخول ومحاصرة منطقة المغار في 11 يونيو 2018، في إطار العملية العسكرية التي شنها لتحرير مدينة درنة من العناصر الإرهابية المتمركزة فيها، وكان يتبقى حينها مساحة صغيرة لا تتعدى 10 كيلومترات وفقا لتصريحات المتحدث باسم الجيش الليبي، العميد أحمد المسماري.

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، تفاصيل إلقاء القبض على الإرهابي المصري هشام عشماوي، فجر اليوم الاثنين، في عملية نوعية بمدينة درنة، حسبما أفادت عبر صفحة العميد أحمد المسماري المتحدث باسم القيادة العامة علي "فيس بوك".

وأوضح الجيش الليبي، عبر غرفة عمليات الكرامة، أن "الارهابي هشام عشماوي قبض عليه في حي المغار في مدينة درنة، وكان يرتدي حزاما ناسفا لكنه لم يستطع تفجيره بسبب عنصر المفاجأة وسرعة تنفيذ العملية من افراد القوات المسلحة الليبية".

وبعد أسبوعين من دخول الجيش الليبي حي المغار بالكامل، أعلن اللواء سالم الرفادي آمر غرفة عمليات عمر المختار، أن الجيش سيطر على مناطق واسعة من حي المغار، وتكللت مجهودات القوات الليبية بالقبض على هشام عشماوي أحد أخطر العناصر الإرهابية.

Report Abuse

If you feel that this video content violates the Adobe Terms of Use, you may report this content by filling out this quick form.

To report a Copyright Violation, please follow Section 17 in the Terms of Use.